logo
EAITSM Inc. Members Blog
side2
empty_cart_icon السلة فارغة
راجع السلة
about_us_ar contact_us_ar useful-links-ar forum_ar
side
  
lang_en
Homelink_ar   » في مجال الترجمة
Register_03
Register_10
maillist_top
mailinglist_ar
اشتراك
إلغاء الاشتراك
maillist_bottom
مقدمو البرامج التدريبية والامتحانات
header_voting_ar
 
أي من الموضوعات التالية هو المفضل أكثر بالنسبة لك وترغب في وجود كتب مؤلفة عنه ضمن مطبوعاتنا باللغة العربية؟
أمن المعلومات والأمن السيبري
الإدارة المالية لتكنولوجيا المعلومات
الشرح العملي لاعتماد أفضل الممارسات
النماذج الجديدة والريادة الفكرية
موضوعات أخرى
 
الكتب على أمازون كيندل
خدمة المناقصات
انضم للعضوية الآن مجانًا
في مجال الترجمة: ازدواجية الاتجاه وقضايا تحريرية

 

تسري النصوص العربية في اتجاه من اليمين إلى اليسار. أثناء عملنا في مشاريع الترجمة مع شركاء محررين من غير الناطقين بالعربية، نتج عن ذلك بعض القضايا. مشكلة السبب الجذري ليست في اتجاه سريان النصوص؛ وإنما مشكلة معروفة باسم ازدواجية الاتجاه. هذا يعني أنه إذا وجد حرف غير عربي (حتى لو أرقام أو حروف إملائية) في وسط الجملة العربية، فإن اتجاه هذه الأجزاء (الجزء غير العربي، والجزء العربي الذي يسبقه، والجزء العربي الذي يليه) تكون مختلطة بترتيب غير مقروء. حدث ذلك لأن أداة التحرير المستخدمة كانت أداة تحرير نصوص بسيطة، ولم تدرك أساليب التحرير المتقدمة اللازمة للنص العربي.

الملفات التي تم إنزالها من نظام التحرير المذكور كانت غير مقروءة، واستلزم ذلك جهد إضافي في التحرير. نظرًا لأننا أدركنا أن الجهد سيكون هائلاً لتصحيح الكثير من الملفات بشكل فردي يدويًا لإعادة ترتيب قطع الجمل النصية، فقد حاولنا إيجاد طريقة آلية باستخدام محرر نصي آخر، حيث تم نسخ ولصق محتويات الملفات فيه، وتم تصحيح اتجاه الوثيقة ليصبح من اليمين إلى اليسار، وقد استطاع هذا المحرر التعرف على ترتيب النصوص بشكل صحيح. بعد ذلك كانت هناك حاجة لبعض اللمسات النهائية مثل علامات القوائم وغيرها من عمليات تنسيق النصوص. محرر النصوص الذي تم استخدامه في هذا التصحيح هو SUN OpenOffice Writer.

كان يمكن توفير كل هذا الجهد من خلال استبدال محرر النصوص البسيطة بمحرر نصوص ثرية؛ ذلك تمامًا مثل استخدام برنامج الوورد بدلاً من النوتباد على سبيل المثال، حيث إن محرر النصوص الثرية يمكنه التعرف على تنسيق النصوص، واتجاهها، وغير ذلك من الأمور.







تابعونـــــــــــــــــــــــــــا


شارك هذه الصفحة

© المنشأة العربية لإدارة خدمات تكنولوجيا المعلوماتجميع الحقوق محفوظة.
المنشأة العربية لإدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات تتبع شركة وان واي فوروارد.

الشروط والقواعد | الأسئلة المتكررة

أعلن معنا | فرص رعاية

هذا الموقع ipv6 ready